فقهاء المالكية يُجَوّزون قراءة القران عند القبر حالة الدَّفْنِ وَبَعْدَهُ وَأَنَّهُ يَصِلُ لِلْمَيِّتِ ثَوَابَ مَا يَقْرَأُ وَهُوَ مَذْهَبُ الصَّالِحِين
17 نوفمبر 2016
النَّسْرُ وَالعُقَابُ لَا يَجُوزُ أَكْلُهُمَا
17 نوفمبر 2016

لا يجُوز لمن شَكّ في حِفظِ لَفظِ الآية أن يقرأَها مَع شَكّه

مَن شَكّ في حِفظِ لَفظِ الآية فقرأَها مَع شَكّه ما حُكمُه؟

قال الفقهاء : لا يجُوز، إن كانَ يَحفَظُ المعنى يقول قال تعالى ما مَعناهُ ويقول.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *