الإيمان بالله ورسوله هو أَصل الواجبات وأفضلها وأعلاها وأولاها
2 يناير 2019
أَصْحَابُ السَّبْتِ
2 يناير 2019

حديث (وإنَّ ربَّه بينه وبين القبلة) من فتح الباري شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حَجَر العسقلاني (ت 852هـ)

حديث (وإنَّ ربَّه بينه وبين القبلة) من فتح الباري شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حَجَر العسقلاني (ت 852هـ)

الإمام ابن حجر العسقلاني الملقب بـأمير المؤمنين في الحديث، بعد ذكره تأويل حديث (وإنَّ ربَّه بينه وبين القبلة) يقول: وفيه الرد على من زعم أنه على العرش بذاته!
فيعترض ابن باز المجسم المشبه على كلامه ويقول معلقًا بزعمه (إن النصوص في إثبات استواء الله على العرش بذاته محكمة قطعية واضحة لا تحتمل أدنى تأويل)!!.
والعياذ بالله تعالى من الكفر والضلال.

***انشر صورة الدليل***

تنبيه:
أهل السنة مجمعون على أن الله استوى على العرش استواء يليق به بلا كيف ولا تشبيه، استوى كما اخبر لا كما يخطر للبشر، الكثير من علماء أهل السنة فسر الاستواء بالقهر والاستيلاء، فمن فسر الاستواء بالجلوس والقعود فهو مجسم كافر غير عارف بربه.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *