حَدِيثُ (كُلُّ مَوْلُودٍ يُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْ يُمَجِّسَانِهِ)
حَدِيثُ (كُلُّ مَوْلُودٍ يُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْ يُمَجِّسَانِهِ)
27 نوفمبر 2022
كَيْفَ نَدْعُو الْكَافِرَ إِلَى الإِسْلامِ
كَيْفَ نَدْعُو الْكَافِرَ إِلَى الإِسْلامِ
8 ديسمبر 2022

الإمام الفقيه أبو محمد عبد الحق بن محمد الصقلّي

الإمام الفقيه أبو محمد عبد الحق بن محمد الصقلّي

عبد الحق بن محمد بن هارون السهمي القرشي

أبو محمد من أهل صقلية، تفقه بشيوخ القرويين والصقليين فمن شيوخه بصقلية أبو بكر ابن أبي العباس والفقيه أبو بكر بن عبد الرحمن وأبو عمران الفاسي وعبد الله بن الأجدابي وأبو عبد الله مكي
القرشي وتفقه مع التونسي والسيوري وبابن بنت ابن خلدون وغيرهم، وحجّ مرتين فلقي في إحداهما أبا محمد عبد الوهاب بن نصر وأبا ذر الهروي…….لقي بمكة إذ ذاك إمام الحرمين أبا المعالي العالم المتكلم وذلك سنة بضع وخمسين فباحثه وسأله عن مسائل أجابه عنها أبو المعالي هي مؤلفة مشهورة في أيدي الناس وكان عبد الحق يعترف بفضله ويقول لولا كبر سني ما فارقت عتبة منزله، وكان الآخر يجله ويعترف بفضله.
سمعت شيخنا أبا القاسم عبد الرحمن بن محمد يقول وكان معهما إذ ذاك بالحجاز إنهما اجتمعا وحانت الصلاة فقدم أبو المعالي شافعي المذهب وتكرر عبد الحق بعد هذا ببلاد مصر إلى أن توفي بها.
وكان فقيهاً فهماً صالحاً ديّناً مقدماً بعيد الصيت شهير الخير مليح التأليف، وألف كتاب النكت والفروق لمسائل المدونة وهو أول من ألف وهو مفضل عند الناشئين من حذاق الطلبة ويقال إنه قدم بعد ذلك على تأليفه ورجع عن كثير من اختياراته وتعليلاته فيه، واستدرك كثيراً من كلامه فيه وقال لو قدرت على جمعه وإخفائه لفعلت أو نحو هذا.
وألف أيضاً كتابه الكبير في شرح المدونة المسمى بتهذيب الطالب ونبه فيه على ما استدركه على كتاب النكت، وله استدراك على مختصر البرادعي، وكان له حظ من الأصول والفروع وله عقيدة رويت عنه، وله جزء في ضبط ألفاظ المدونة وذكره ابن عمار المتكلم فقال إمام مشهور بكل علم متقدم مدرس للأصول والفروع.
وذكره ابن سعدون فقال كان من الصالحين المتقين فيه قدر أهل العلم وسكينتهم وإذعانهم للحق كثير الإنصاف.
وتوفي عبد الحق بالاسكندرية سنة ست وستين وأربعماية.
رحمه الله تعالى.

من ترتيب المدارك وتقريب المسالك لمعرفة أعلام مذهب مالك للإمام القاضي العلامة الحافظ شيخ الإسلام أبي الفضل عياض بن موسى بن عياض اليحصبي الأندلسي ثم السبتي المالكي توفي 544 هـ رحمه الله تعالى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *