عُبَيْدُ اللَّهِ بْن الْجَلَّاب شَيْخُ المَالِكِيَّةِ فِيِ العِرَاقِ

حديث (رفع عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه) ليس محلا للاستدلال على عذر الجهال
4 أغسطس 2020

عُبَيْدُ اللَّهِ بْن الْجَلَّاب شَيْخُ المَالِكِيَّةِ فِيِ العِرَاقِ

أبو القاسم ابن الجلاب رحمه الله

واسمه عبيد الله ويقال أبو الحسين بن الحسن.
وقال أبو إسحاق الشيرازي: اسمه عبد الرحمن بن عبيد الله والأول هو الصواب، إن شاء الله.
بصري تفقه بالأبهري أخذ عنه القاضي أبو محمد بن نصر الطائفي وابن أخيه المسدد بن أحمد وله كتاب في مسائل الخلاف وكتاب التفريع في المذهب مشهور.
قال أبو القاسم الهمداني كان من أحفظ أصحاب الأبهري وأنبلهم.

وتوفي فيما قيل قديماً منصرفه من الحج في صفر سنة ثمان وسبعين وثلاثماية رضي الله عنه.

من ترتيب المدارك وتقريب المسالك لمعرفة أعلام مذهب مالك للإمام القاضي العلامة الحافظ شيخ الإسلام أبي الفضل عياض بن موسى بن عياض اليحصبي الأندلسي ثم السبتي المالكي توفي 544 هـ رحمه الله تعالى.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *