ذكر ما كان رزقه مالك في العلم من نباهة القدر والهيبة والمجد

لا يجوز قِيَاسُ الخالق على المخلوق
18 يوليو 2020
الإِمَامُ ابْنُ المَوَّازِ فَقِيْهُ الدِّيَارِ المِصْرِيَّةِ أَبُو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بنُ إِبْرَاهِيْمَ الإِسْكَنْدَرَانِيُّ المَالِكِيُّ
20 يوليو 2020

ذكر ما كان رزقه مالك في العلم من نباهة القدر والهيبة والمجد

ذكر ما كان رزقه مالك في العلم من نباهة القدر والهيبة والمجد

قال القاضي الحافظ عياض بن موسى اليحصبي السبتي أبو الفضل عالم المغرب وإمام أهل الحديث في وقته رضي الله عنه:

قال زياد بن يونس ما رأيت قط عالماً ولا عابداً ولا شاطراً ولا والياً أهيب من مالك رحمه الله تعالى.
وقال ابن الماجشون دخلت على أمير المؤمنين المهدي فما كان بيني وبينه إلا خادمه فما هبته هيبتي مالكاً وقال مثله الدراوردي.
قال سعيد بن أبي مريم ما رأيت أشد هيبة من مالك لقد كانت هيبته أشد من هيبة السلطان.
قال مصعب الزبيري ما رأيت قط أهيب من مالك إلا الخليفة.
وقال سعيد ابن أبي هند ما هبت أحداً هيبتي عبد الرحمان بن معاوية يريد ملك الأندلس حتى حججت فدخلت على مالك فهبته هيبة شديدة صغرت هيبة ابن معاوية.
قال ابن أبي أويس وأبو مصعب ما كان يتهيأ لأحد بالمدينة أن يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا حبسه مالك، فإذا سئل فيه قال يصحح ما قال ثم يخرج.
قال إسماعيل ولقد كان ابن كنانة وابن أبي حازم والدراوردي وغيرهم سمعوا مع مالك من مشائخ وتركوا الحديث عنهم هيبة له حتى مات ففشى ذلك فيهم.
قال ابن وهب قدمت المدينة فسألني الناس أن أسأل لهم مالكاً عن الخنثى وقد اجتمعوا إليه وكنت أنا الذي أسأل لهم فهبت أن أسأله وهابه كل من في المجلس أن يسأله.
قال هشام بن عمار دخلت المدينة فأتيت مالكاً بن أنس فلما وقع بصري عليه هبته حتى ضربت على خاصرتي.
قال الشافعي ما هبت أحداً قط هيبتي مالك بن أنس حين نظرت إليه.
وقيل كان الثوري في مجلسه فلما رأى إجلال الناس له وإجلاله للعلم أنشد:

يأبي الجواب فلا يراجع هيبة *** فالسائلون نواكس الأذقان
أدب الوقار وعز سلطان التقى *** فهو المهيب وليس ذا سلطان

قال ابن حنبل كان مالك مهيباً في مجلسه لا يرد عليه إعظاماً له.

قال الشافعي كان محمد بن الحسن إذا حدث بالعراق عن مالك امتلأ منزله حتى يضيق بهم الموضع وإذا حدثهم عن غيره من شيوخ الكوفة لم يمتلأ إلا اليسير.
قال حبيب رأيت مالكاً منصرفاً من عند المهدي ما يمر بأحد إلا قام إليه وذكر الله.
قال يونس بن تميم قدمت المدينة سنة ستين ومائة فأتيت مالكاً فلما نظرت إليه هبته فلم أتقدم إليه ورأيت الناس يهابونه فأقمت أتردد عشرة أيام فشكوت ذلك لبعض أهل المدينة فقال لي اعط كاتبه يسأل لك عما أحببت وأما أنت فلا أحسب تتهيأ لك مسائلته لأنه أهيب من ذلك في صدور الناس.
قال عبد الله العباسي كان أهل المدينة إذا مات لهم ميت يقولون امضوا بنا إلى مالك يعزينا.

من ترتيب المدارك وتقريب المسالك لمعرفة أعلام مذهب مالك للإمام القاضي العلامة الحافظ شيخ الإسلام أبي الفضل عياض بن موسى بن عياض اليحصبي الأندلسي ثم السبتي المالكي توفي 544 هـ رحمه الله تعالى.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *