ما يقال عند طنين الأذن
6 يناير 2018
الإمام اللغوي ابن منظور الإفريقى يقول (المراد بقرب العبد من الله عزَّ وجلَّ القرب بالذكر والعمل الصالح لا قُربَ الذات والمكان)
7 يناير 2018

ما يقال عند خدر الرجل وإصابة أحد الأعضاء بالشلل

ما يقال عند خدر الرجل وإصابة أحد الأعضاء بالشلل

* يقال عند خدر الرجل: يا محمد، أو يا محمداه.

* فقد روى البخاري في الأدب المفرد عن عبد الرحمن بن سعد قال: خدرت رجلُ ابن عمر، فقال له رجل: اذكر أحب الناس إليك فقال: يا محمد. ورواه ابن السني في عمل اليوم والليلة بنحوه بغير سند البخاري وفيه: فقال: يا محمداه فقام يمشي [أي شفي].

فائدة :

الخدر غير التنميل الذي نعرفه وهو مرض من نوع الشلل يتعطل منه العضو عن الحسّ والحركة.

ومعنى قول عبد الله بن عمر رضي الله عنه (يا محمد) أي توجه يا محمد إلى الله تعالى ليذهب عني هذا الشلل، وفي هذا دليل على جواز الاستغاثة والتوسل بالأنبياء والصالحين.

وأما معنى قول الرسول صلى الله عليه وسلم (الدعاء مُخُّ العبادةِ) فمعناه أن الطلب من الله تعالى عبادة عظيمة، ليس كما تدعي المشبهة نفاة التوسل فعندهم مَن قال: يا محمد صلى الله عليه وسلم أو يا علي فإنهم يعتبرونه كافرًا. فمعنى العبادة في هذا الحديث الحسنات.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *