أقوال علماء المذاهب الأربعة في الحركة الوهّابية (أدعياء السلفية زورا)

كلام مفتي الحنابلة بمكة في بيان حال محمد بن عبد الوهّاب شيخ الوهّابية
11 نوفمبر 2016
الوهّابية تقول­ الله يَمَلّ مَلَلاً ليس كمَلَلِنا والعياذ بالله من الكفر
11 نوفمبر 2016

أقوال علماء المذاهب الأربعة في الحركة الوهّابية (أدعياء السلفية زورا)

أقوال علماء المذاهب الأربعة في الحركة الوهّابية (أدعياء السلفية زورا)

1- المذهب الحنفي:
مفتي الحنفية الشيخ الفقيه ابن عابدين الحنفي، فقد سمى الوهابية (خوارج هذا الزمن) كما في كتابه (حاشية رد المحتار على الدر المختار شرح تنوير الأبصار في مذهب الإمام أبي حنيفة النعمان) في باب البغاة.

2- المذهب المالكي:
الشيخ الفقيه أحمد الصاوي المالكي في حاشيته على شرح الجلالين، فقد قال في تفسيره لسورة فاطر (إن الوهابية هم حزب الشيطان).

3- المذهب الشافعي:
مفتي الشافعية في مكة المكرمة الشيخ أحمد بن زيني دحلان المتوفى سنة 1304 هـ، فقد ذكر في كتابه (خلاصة الكلام في بيان أمراء البلد الحرام) أن فتنة الوهابية هي من أعظم الفتن، و ذكر أن علماء الحرمين حكموا بكفرهم لما نظروا في عقائدهم الفاسدة.

4- المذهب الحنبلي:
مفتي الحنابلة في مكة المكرمة ابن حميد النجدي المتوفى سنة 1295 هـ، فقد ذكر في كتابه (السحب الوابلة على ضرائح الحنابلة) أن والد محمد بن عبد الوهاب كان غضبانا على ولده محمد و كان يتفرس فيه الضلال، و ذكر أن محمد بن عبد الوهاب كان يقول بتكفير من خالفه و كان يأمر بقتله، و أن الشيخ سليمان بن عبد الوهاب أخو محمد قد ألف كتابا في الرد على ضلالات أخيه.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *