هَل وَرَد مِن أيّ شَىءٍ تَحصُل البَراكِين بَعضُ النّاسِ يَقُولُونَ تَنفِيسٌ لجَهنَّم؟
13 أبريل 2020
ما حكم صرف الزّكاة إلى الأعمال الخيرية وما معنى قول الله تعالى (وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ)؟
23 أبريل 2020

الكُسُوفُ والخُسُوف

الكُسُوفُ والخُسُوف لهُ تَرتِيبٌ خَاصّ، لهُ نِظَامٌ كالشُّرُوق والغُرُوب يَعرِف مَن اشْتَغَل بهذا مِنَ الفَلَكِيّيْن، أوَّلَ مَا يَحصُلُ الكُسُوف يُصَلُّونَ، ولَو كانَ الكُسُوفُ جُزئيّا.

عن أبي بَكْرَةَ رضيَ الله عنه قالَ كُنّا عندَ رَسُولِ الله صلى الله عليه وسلم فانْكَسَفَتِ الشّمسُ فقَامَ النّبيّ صَلّى الله عليه وسلم يَجُرُّ رِداءَه حتى دَخَل المسجِدَ فدَخَلنَاه، فصَلَّى بِنَا ركعتَين حتى انجَلَتِ الشّمسُ فقَال النّبيُّ صلّى الله عليه وسلم (إنّ الشّمسَ والقَمَر لا يَنكَسِفَانِ لِمَوتِ أحَدٍ فإذَا رأَيتُمُوهُمَا فصَلُّوا وادْعُوا حتى يَنكَشِفَ مَا بِكُم) رواه البزار.

وعن عائشةَ رضيَ الله عنها قَالَت خُسِفَتِ الشّمسُ في عَهدِ رَسُولِ الله صلى الله عليه وسلم فصَلَّى بالنّاس فقَام فأَطَالَ القِيَامَ ثم ركَع فأَطَالَ الرّكُوعَ ثم قامَ فأَطَالَ القِيَامَ وهوَ دُونَ القِيَام الأوَّل ثم ركعَ فأَطَالَ الركُوعَ وهوَ دُونَ الركُوع الأوّل ثم سَجَد فأَطَالَ السّجُودَ ثم فَعل في الركعةِ الثّانيَةِ مِثلَ مَا فَعَلَ في الركعةِ الأُولى ثم انصَرَف وقَدِ انْجَلَتِ الشّمسُ فخَطَبَ النّاسَ فحَمِدَ اللهَ وأَثْنَى علَيه ثم قال (إنّ الشّمسَ والقَمَر ءايَتَانِ مِن ءاياتِ الله لا يَنخَسِفَانِ لموتِ أحَدٍ ولا لحَياتِه فإذَا رأَيتُم ذلك فادْعُوا اللهَ وكَبّرُوا وصَلُّوا وتصدقوا) رواه البيهقي.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *