من عادات أجدادنا الحسنة وضع النباتات والأغصان الرطبة على القبر وهذا جائز لا حرج فيه

حكم إعطاء الأب زكاة ماله لابنته المتزوجة من فقير
حكم إعطاء الأب زكاة ماله لابنته المتزوجة من فقير
9 أغسطس 2023
حديث (حَيَاتِي خَيْرٌ لَكُمْ وَمَمَاتِي خَيْرٌ لَكُمْ تُحْدِثُونَ وَيُحْدَثُ لَكُمْ وَوَفَاتِي خَيْرٌ لَكُمْ ....)
حديث (حَيَاتِي خَيْرٌ لَكُمْ وَمَمَاتِي خَيْرٌ لَكُمْ تُحْدِثُونَ وَيُحْدَثُ لَكُمْ وَوَفَاتِي خَيْرٌ لَكُمْ ….)
13 أغسطس 2023

من عادات أجدادنا الحسنة وضع النباتات والأغصان الرطبة على القبر وهذا جائز لا حرج فيه

من عادات أجدادنا الحسنة وضع النباتات والأغصان الرطبة على القبر وهذا جائز لا حرج فيه

من عادات أجدادنا الحسنة وضع النباتات والأغصان الرطبة على القبر وهذا جائز لا حرج فيه لما رواه البخاري في صحيحه عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ مَرَّ بِقَبْرَيْنِ يُعَذَّبَانِ، فَقَالَ إِنَّهُمَا لَيُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبَانِ فِي كَبِيرٍ أَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ لَا يَسْتَتِرُ مِنْ الْبَوْلِ، وَأَمَّا الْآخَرُ فَكَانَ يَمْشِي بِالنَّمِيمَةِ، ثُمَّ أَخَذَ جَرِيدَةً رَطْبَةً فَشَقَّهَا بِنِصْفَيْنِ، ثُمَّ غَرَزَ فِي كُلِّ قَبْرٍ وَاحِدَةً، فَقَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ لِمَ صَنَعْتَ هَذَا؟ فَقَالَ لَعَلَّهُ أَنْ يُخَفَّفَ عَنْهُمَا مَا لم يَيْبسا.

قال الحافظ ابن بطال المالكي رحمه الله تعالى (إنما خص الجريدتين للغرز على القبر من دون سائر النبات والثمار والله أعلم لأنها أطول الثمار بقاءً، فتطول مدة التخفيف عنهما، وهى شجرة شبهها صلى الله عليه وسلم بالمؤمن، وقيل إنها خُلقت من فضلة طينة آدم، وإنما أوصى بُريدة أن يجعل على قبره الجريدتان تأسيًا بالنبي صلى الله عليه وسلم، وتبركًا بفعله، ورجاء أن يخفف عنه) انتهى كلامه من شرح صحيح البخاري (3/346/347).

وقال القاضي أبو الفضل عياض في شرحه على صحيح مسلم في حديث الجريدتين عند قوله صلى الله عليه وسلم (لعله يخفف عنهما ما دامتا رطبتين) ما نصه (أخذ العلماء من هذا استحباب قراءة القرءان على الميت لأنه إذا خفف عنه بتسبيح الجريدتين وهما جماد فقراءة القرءان أولى) ونقله عنه الأبي في شرح مسلم وأقره.
ومما يشهد لنفع الميت بقراءة غيره حديث معقل بن يسار (اقرءوا يس على موتاكم) رواه أبو داود والنسائي وابن ماجه وابن حبان وصححه.

وقال الإمام النووي رحمه الله تعالى (واستحب العلماء قراءة القرآن عند القبر لهذا الحديث لأنه إذا كان يُرجى التخفيفُ بتسبيح الجريد فتلاوة القرآن أولى، والله أعلم) انتهى من شرح صحيح مسلم (3/202).

وقال الإمام القرطبي (باب ما جاء في قراءة القران عند القبر حالة الدَّفْنِ وَبَعْدَهُ وَأَنَّهُ يَصِلُ لِلْمَيِّتِ ثَوَابَ مَا يَقْرَأُ وَيُدْعَى وَيُسْتَغْفَرُ لَهُ وَيُتَصَدَّقُ عَلَيْهِ) من كتاب التذكرة في أحوال الموتى وأمور الآخرة.

2 Comments

  1. يقول Khadim syll:

    ماشاءالله بارك الله فيكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *