تنزيه الله تعالى عن المحل والمكان (من تفسير أسماء الله الحسنى للّغوي إبراهيم بن السري الزَجَّاج البغدادي المتوفّى 311 هـ)

ماذا ستفعل مع أولادك في العيد
20 يونيو 2020
فَضْلُ ابْنِ عَبَّاسٍ ودُعَاء رَسُولُ اللَّهِ اللَّهُمَّ عَلِّمْهُ الْحِكْمَةَ وَتَأْوِيلَ الْكِتَابِ (من سنن ابن ماجه للحافظ الكبير والمحدث الشهير أبي عبد الله محمد بن يزيد القزويني المتوفّى 273هـ)
22 يونيو 2020

تنزيه الله تعالى عن المحل والمكان (من تفسير أسماء الله الحسنى للّغوي إبراهيم بن السري الزَجَّاج البغدادي المتوفّى 311 هـ)

قال اللغوي إبراهيم بن السري الزَجَّاج البغدادي (المتوفّى 311 هـ) أحد مشاهير اللغويين في كتابه تفسير أسماء الله الحسنى (ص 60) ما نصه (والله تعالى عال على كل شىء، وليس المراد بالعلو ارتفاع المحلِّ لأن الله تعالى يجل عن المحل والمكان وإنما العلو علو الشأن وارتفاع السلطان). اهـ

*** انشر صورة الدّليل ***

ونقول:
أعظم ءاية في تنزيه الله عن مشابهة الخلق ءاية الشورى (ليس كمثله شئ) تليها ءاية (وكل شئ عنده بمقدار) معناها الله تعالى خلق كل شئ من هذا العالم على مقدار مخصوص من الحجم، فالعرش حجم وهو أكبر جسم خلقه الله، وحبة الخردل حجم والجوهر الفرد حجم والظلام والنور حجمان لطيفان وكذلك الروح والريح والإنسان والنبات والبهائم أحجام كثيفة، الله الذي خلق كل شئ على مقدار مخصوص من الحجم لا يجوز أن يكون حجما بالمرة.
الرسول صلى الله عليه وسلم قال (كان الله ولم يكن شئ غيره) رواه البخاري والحاكم وابن الجارود، معناه الله تعالى كان في الأزل أي فيما لا ابتداء له وحده ولم يكن مكان ولا ظلام ولا نور ولا عرش ولا كرسي ولا فراغ، كان موجودا في الأزل بلا مكان ولا جهة ولم يكن العالم كله، فلا يقال إنه كان في داخل العالم ولا في خارجه، ولا يقال كان متصلا بالعالم ولا منفصلا عنه، والله لا يتغير بعد أن خلق العالم ما زال موجودا بلا جهة ولا مكان، ولا يقال إنه داخل العالم ولا خارج العالم ولا متصل به ولا منفصل عنه لأن هذا من صفات الأجرام، ولا يقال إنه جلس على العرش ولا استقر عليه لأن هذا تغير والمتغير حادث والله خالق وليس حادثا، ولا يقال إن الله في جهة فوق لأن الجهة مخلوقة وهي غير الله والله كان قبلها موجودا في الأزل وما زال بعد خلقها موجودا بلا مكان ولا جهة.

قال الله تعالى (وأن إلى ربك المنتهى)، قال أبي بن كعب (إليه ينتهي فكر من تفكر) معناها أفكار العباد لا تتوصل إلى الإحاطة بذات الله، فنؤمن بالله من غير أن نتمثله في قلوبنا أو نتصوره لأن المتصور مخلوق والله خالق وليس بمخلوق.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *