الفقيه الحنفي ملا علي القاري يُبيّن مسلك العلماء في تأويل الآيات المتشابهة
25 ديسمبر 2016
ابن تيمية الحرّاني شيخ الوهابية أدعياء السّلفية يمدح عمل المولدِ الشريفِ (صور من كتابه)
31 ديسمبر 2016

في كتابه المسمى سير أعلام النبلاء الذهبي الذي هو معتقَدٌ عند الوهابية نفاة التوسل يُجيز التبرّك مِن فعل الإمام أحمد رضي الله عنه

في كتابه المسمى سير أعلام النبلاء الذهبي الذي هو معتقَدٌ عند الوهابية نفاة التوسل يُجيز التبرّك مِن فعل الإمام أحمد رضي الله عنه

قال الذهبي (ت 748 هـ) وهو تلميذ ابن تيمية في كتابِه سِيَر أعلام النبلاء ما نَصُّه (قَالَ عَبْدُ اللهِ بنُ أَحْمَدَ رَأَيْتُ أَبِي يَأْخُذُ شَعرةً مِن شَعرِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَيَضَعُهَا عَلَى فِيْهِ يُقبِّلُهَا، وَأَحسِبُ أَنِّي رَأَيْتُهُ يَضَعُهَا عَلَى عَيْنِهِ، وَيَغْمِسُهَا فِي المَاءِ وَيَشرَبُه يَسْتَشفِي بِهِ، ورَأَيْتُهُ أَخذَ قَصْعَةَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَغَسلهَا فِي حُبِّ المَاءِ، ثُمَّ شَرِبَ فِيْهَا، وَرَأَيْتُهُ يَشْرَبُ مِنْ مَاءِ زَمْزَمَ يَسْتَشفِي بِهِ، وَيَمسحُ بِهِ يَدَيْهِ وَوَجهَه).

قُلْتُ (أي الذهبي يَقُول) (أَيْنَ الْمُتَنَطِّعُ الْمُنْكِرُ عَلَى أَحْمَدَ وَقَدْ ثَبَتَ أَنَّ عَبْدَ اللهِ سَأَلَ أَبَاهُ عَمَّنْ يَلمَسُ رُمَّانَةَ مِنْبَرِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَيَمَسُّ الحُجْرَةَ النَّبَوِيَّةَ، فَقَالَ: لاَ أَرَى بِذَلِكَ بَأْسًا أَعَاذنَا اللهُ وَإِيَّاكُم مِنْ رَأْيِ الخَوَارِجِ وَمِنَ البِدَعِ). انتهى

والوهّابية تُدافِعُ عن الذهبيّ كمَا تُدافِعُ عن ابن تيمية، بل لو قِيل لهم إن الذهبي انتَقَد ابن تيمية في مسائل لوَجَدتَهُم يَتسابَقُون لإبراز حُبِّ الذهبي لابن تيمية ومِن ذلك تَرويجهم لِرسالة للذهبي تُسَمَّى زَغَلُ أَهْلِ العِلْمِ مَدَح فيها ابن تيميةَ في نحو ثمانية مواضع وسَمَّاه شيخ الإسلام.

فيَا مَعْشَر الوهّابية نُفاة التَوَسُّل والتَبَرُّكِ قَد كَفَانا الذهبيُّ شُيخُكم وتلمِيذُ شيخِكم ابنِ تيميةَ مُؤْنةَ الجَوابِ!!

*** انشر الصورة من كتابه ***

ونقول:
التبرك بآثار سيدنا محمّد صلى الله عليه و سلم من شعره أو ظفره أو ثوبه أمر حسن موافق لشريعة الله، فقد حلق رسول الله عليه الصلاة والسلام رأسه في حجة الوداع وقال للحلاق (اقسم الشعر) فقسمه بين الناس، والتبرّك لغة هو طلب البركة أي الخير، إخوة الإيمان والإسلام هذا قليل من كثير فالتبرك بالنبي وءاثاره أمر يحبه الله ورسوله لا كما تقول الوهابية إنه من عادات الوثنيين، ومعنى التبرك أن يخلق الله لنا البركة بسبب ذلك، كيف لا، ومحمد خير خلق الله كلهم، ذاك محمد وله الحوض الأكبر، ذاك محمد وله نهر الكوثر ولواء الحمد المرفوع وكلام الحق المسموع، محمد شمس الدنيا بدر الكون الأنور، محمد نور الدهر وأكثر، قائد ركب الحق وسيد كل الخلق، حبيب الله محمد رسول الله محمد.

اللهم انفعنا ببركة سيدنا محمّد صلى الله عليه وسلم.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *