حَدِيثُ (مَن قَرَأَ القُرْءَانَ وَهُوَ فِيهِ يُتَعْتِعُ فَلَهُ أَجْرَانِ)

حَدِيثُ (ثَلَاثٌ مَنْ كُنَّ فِيهِ وَجَدَ حَلَاوَةَ الِإيْمَانِ…..) الحديث
14 نوفمبر 2016
(مَا رَءَاهُ المُسْلِمُونَ حَسَنًا فَهُوَ عِنْدَ اللهِ حَسَنٌ) هذَا ثابِتٌ مِن كَلامِ عَبْدِ اللهِ بنِ مَسْعُودٍ
14 نوفمبر 2016

حَدِيثُ (مَن قَرَأَ القُرْءَانَ وَهُوَ فِيهِ يُتَعْتِعُ فَلَهُ أَجْرَانِ)

حَدِيثُ (مَن قَرَأَ القُرْءَانَ وَهُوَ فِيهِ يُتَعْتِعُ فَلَهُ أَجْرَانِ) مَعْنَاهُ الذِي يَتْلُو القُرْءَانَ تِلَاوَةً صَحِيْحَةً بِمَشَقَّةٍ لَيْسَ مَعْنَاهُ يُكَسِّرُ.

سُؤال:
مَا حُكْمُ مَن ظَنَّ أَنَّ حَدِيثَ (مَن قَرَأَ القُرْءَانَ وَهُوَ فِيهِ يُتَعْتِعُ فَلَهُ أَجْرَانِ) مَعناهُ أَنْ الذِي يَقْرأُ وَهُوَ يُغَيِّرُ الحُرُوفَ يُؤْجَر.
جواب:
هَؤلاءِ حَرَّفُوا الحَدِيثَ، إِنَّمَا مَعْنَاهُ الذِي يَتْلُو القُرْءَانَ تِلَاوَةً صَحِيْحَةً بِمَشَقَّةٍ لَيْسَ مَعْنَاهُ يُكَسِّرُ، الذِي يَعْرِفُ أَنَّ تَغْيِيْرَ القِرَاءَةِ شَرْعًا حَرَامٌ وَمَعَ هذَا اعْتَقَدَ أَنَّ لَهُ أَجْرًا هذَا يَكْفُرُ.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *